نشاط منفذية بيروت العامة دعماً لاهلنا في غزة


أقامت منفذية بيروت العامة في الحزب السوري القومي الاجتماعي برئاسة الدكتور علي حيدر، نشاطًا رمزيًّا تضمَّن مسيرة شارك فيها عدد من أشبال الحزب وحشد من المواطنين والرفقاء، وذلك نهار الأحد الواقع
في 11 كانون الثاني 2009.

انطلقت المسيرة الساعة الحادية عشر ظهرًا، من ساحة الشهداء في وسط بيروت وصولاً إلى مبنى الإسكوا، حيث اعتصم المشاركون رافعين الشعارات المندِّدة بجرائم العدوّ اليهودي ضد أبناء شعبنا في غزة، والداعية إلى العمل القوميّ سبيلاً وحيدًا لتحرير فلسطين.

وقد ألقيت كلمة الأشبال ورُفِعت كمذكرة إلى منظمة الأمم المتحدة.

كما ألقى حضرة عميد الخارجية الدكتور شوقي يونس كلمة في المناسبة، وذلك بحضور الدكتور علي ضاهر مسؤول العلاقات العامّة في حزب الله.

أما الشعارات التي رفعت، فمنها:

«لا يمكننا أن نعتمد في فلسطين- لكي ننال حقنا- على إظهار هذا الحق مجردًا. يجب أن نعارك، يجب أن نصارع، يجب أن نحارب ليثبت حقنا.» سعاده 1948

«إن القوة النظامية مهما كانت صغيرة أفعل بكثير من الجماهير التي لا تجمعها إرادة واحدة..» سعاده 1949

إن الشهادة من أجل الوطن تميت الموت وتحيي الحياة في الوطن كله.

فلسطين عروس مهرها الدماء

إن تحرير فلسطين يكلفنا من الشهداء أقلّ بكثير مما كلفتنا حروبنا الداخلية!

إن أقوى أسلحة اليهود هي خدائعهم، وليست طيّاراتهم ومدافعهم!

إن الوحوش تقتل لتعيش، واليهود يعيشون ليقتلوا

أَوقَدَ المَشاعِلَ وأَرسَلَها في زَرْعِ الفَلِسطينِّيين، وأَحرَقَ الحُزَمَ والزَّرْعَ، حتَّى الكُرومَ والزَّيتون.”

التوراة: سِفرُ القُضَاة: الفصل:15 “الآية”:5

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *