الفروع

كلمة في الرفيق عبد الباسط حلواني

كتب الرفيق حبيب حمود هذه الكلمة في الرفيق عبدالباسط حلواني الذي توفي في مثل هذا اليوم من العام الماضي (24 تشرين الأول 2020). كلمة في الرفيق عبد الباسط حلواني «قد تسقط أجسادنا أمّا نفوسنا فقد فرضت حقيقتها على هذا الوجود.» سعاده هذه الآية الاجتماعية النفسية التي يؤمن بها القوميون الاجتماعيون.قبل رحيله بأشهر عدة، طلب منا الرفيق عبد الباسط حلواني أن …

أكمل القراءة »

حماية طرابلس من الجوع ومن المستغلّين

الحزب السوري القومي الاجتماعيمنفذية الشمال اللبناني العامةحماية طرابلس من الجوع ومن المستغلّين في مدينة يعاني أهلها من الفقر المزمن، ومن غياب مقوّمات الحياة الأساسية؛في مدينة يتناهشها سياسيّوها الأثرياء دون رحمة، هل هو غريب أن ينتفض أهلها للحفاظ على الكرامة؟!يعرف الكثيرون معنى التركيز على طرابلس في الأحداث التي استجدّت، وخصوصًا منذ التحركات الشعبية التي انطلقت في 17 تشرين الأول 2019 حتى …

أكمل القراءة »

في الخوف

في الخوف.. تُقمع الحرية.. يُعتقل المدى.. فتُسجن الروح.. في الخوف.. تُلعن النِعَم يُكبّل الإبداع.. فتنكمش الروح.. في الخوف.. تمحل الأرض.. ينبت الشوك.. فتجفّ الروح.. في الخوف.. تُحجب الشمس يتملّك الظلام.. فتعمى الروح.. في الخوف.. يَحتجب الفرح يتخدّر القلب.. فتتغيّب الروح.. في الخوف.. تبهت الألوان يحكم الرمادي.. فتسوَدّ الروح.. في الخوف.. يتحكّم الحزن يسقط الأمل.. فتذبل الروح.. في الخوف.. يحكم الوهم.. …

أكمل القراءة »

بيان عيد التأسيس 85: “أنقذتم شرف الأمّة وحيدين”

الرسالة الثانية لعمدة التربية

أيّها السوريّون القوميّون الاجتماعيّون، يطلّ علينا اليوم عيد التأسيس الخامس والثمانون والأمّة في أصعب وأعقد حال… بعد خمسة وثمانين عامًا لا زال السؤال هو هو: “ما الذي جلب على شعبي هذا الويل”؟؟؟ ولا زال الجواب هو هو: إنّه فقدان السيادة القوميّة، إنّه عدم الإجماع على هويّتنا وحقيقتنا الاجتماعية… والمؤلم أنّ البعض من أبناء شعبنا، وفي مقدّمتهم ساسةٌ وقيادات دول، لا …

أكمل القراءة »

كلمة الحزب في لقاء بعض فرقاء المعارضة الوطنية مع وفد روسي

الرسالة الثانية لعمدة التربية

في لقاء ضمّ بعض فرقاء من المعارضة الوطنية في الشام – الداخل السوري مع وفد من حكومة جمهورية روسيا الاتحادية، في سنتر سيتي كفرسوسة في دمشق، شارك الرفيق عبدالقادر العبيد – مفوّض مفوضية الشام المركزية ممثلًا رئيس الحزب السوري القومي الاجتماعي، حيث ألقى الكلمة التالية: تحيا سوريا. تحية لحلفاء الشعب السوري والدولة السورية. نرحب بممثلي مجلس الدوما في جمهورية روسيا …

أكمل القراءة »

وقائع تشييع الرفيق فرج الله جرجس

الرسالة الثانية لعمدة التربية

توفي الرفيق فرج الله جرجس في دمشق نهار الثلاثاء في 18 تموز 2017، ونقل جثمانه إلى الحسكة حيث ووري الثرى، وقد ألقيت الكلمتين التاليتين في وداعه: كلمة الرفيق مسعود حداد أعزاءنا الكرام الشكر الجزيل لحضوركم ومواساتنا. لن أطيل عليكم ولكن لابد من كلمة ولو لم تستطع أن تعطي الرفيق فرج الله حقه وما كان عليه. الرفيق فرج أبو يعقوب نقف …

أكمل القراءة »

عملية “باب العامود”: هذا هو التصويب الصحيح

إلى أبطال شعبنا الذين ما زالوا يرتقون على مذبح هذا الصراع الوجودي الخطير الذي لم ولن ينتهي إلّا “بسحق إحدى القوتين الأخرى”، سلامنا القومي. إلى أبناء شعبنا نقول: إمّا أن نكون نحن أو أن يكون اليهود، والسلام لمن عرف كيف يُدرَكُ السلامُ بالمواجهة والانتصار لا بالاستسلام. هذا هو صراعنا الفريد، الشاذّ بتحجّر أعدائنا وحقدهم، الهائل بكبر وامتداد تضحيات شعبنا؛ إنه …

أكمل القراءة »

الخامس عشر من أيار 1948: ذكرى اغتصاب فلسطين

كلمة الرفيق رؤوف المصري في "المؤتمر الدائم لنصرة القدس والمقدسات"

“العبيرو”، إنّهم قبائل الحقد والشرّ والمجازر… والطوطم “يهوه”، إلههم القبلي الخاص بهم، لا يأمر إلا بالقتل وبقْر بطون الأمّهات وإبسال كلّ نسمة حياة.. واحتلال أراضي الآخرين… وهذا شأنهم وسلوكهم منذ مرورهم المزعوم بأرضنا قبل ثلاثة آلاف عام وحتى اليوم. يكيدون المكائد… ويدسّون الدسائس… ويتباهون بالفعل الشنيع… ينسخون قصص وحكايا الشعوب التي نبذتهم وقاتلتهم… فيمسخونها ويحرّفونها ويدوّنونها في توراتهم. فإذا بـ”العهد …

أكمل القراءة »

الأوّل من آذار – إرادة الحياة في الأمّة

الرسالة الثانية لعمدة التربية

…”لو لم أكن أنا نفسي، لَوَددتُ أن أكون النسر المحلّق في الجو الفسيح، لا تطول به الأبعاد كما تطول بذي الجناح القصير… لو لم أكن أنا نفسي لأردت أن أكون أنا نفسي.” – سعاده ليس للفرد فينا قرار الوجود، وإنّما بإرادتنا نقرّر أن نحيا حياة الأعزاء الأحرار، أو أن نعيش أذلّاء في القيود. في الأول من آذار 1904 شعّ فجر …

أكمل القراءة »

بيان: مشروع الدستور المعدّ روسيًّا للجمهوريّة السوريّة

الرسالة الثانية لعمدة التربية

يا أبناء سورية العظيمة؛ في البدء نعلن أنّ لا إرادة فوق إرادة الشعب السوري. ولا مُثُل لأحد فوق المُثُل العليا للسوريين، وأشكال الحكم تخضع لإرادة الشعب. برويّة وتبصّر أخضعنا، نحن السوريين القوميين الاجتماعيين، مقدمة ومواد مشروع الدستور المعدّ من قبل روسيا الاتحادية، بدلاً عن شعبنا في الشام، للدرس والتمحيص. وما أشدّ ما كانت صدمتنا كبيرة وملاحظاتنا عليه كثيرة. ولو أردنا …

أكمل القراءة »