بيان عمدة الخارجية في موضوع انعقاد القمة العربية الطارئة في الدوحة

بيان إدانة لتفجيري برج البراجنة

متمدّدًا، مجدّدًا، وبأخطر الأسلحة وأقذر الأساليب المتوحّشة، يضرب الفكر التكفيريّ الظلاميّ العدميّ مستهدفًا أهلنا الآمنين الأبرياء في منطقة برج البراجنة في الضاحية الجنوبية لبيروت، موقعًا أكثر من 41 شهيدًا و200 جريحًا، وأضرارًا مادية جسيمة بالبنى والممتلكات في موقع التفجيرات.
نحن في الحزب السوري القومي الاجتماعي إذ نتقدّم من ذوي الشهداء بأحرّ التعازي، متمنّين للجرحى الشفاء العاجل، ندين العمل الإرهابيّ العدميّ الذي نفّذه عناصر من أتباع الفكر الظلامي… وندعو شعبنا في لبنان والأمّة إلى اليقظة وإلى مزيدٍ من التلاحم وتعميق الوحدة الاجتماعية لمواجهة كلّ ما يستهدف حياة شعبنا وأمنه ومصالحه وحضارته… فصراعنا مع القوى التكفيرية الظلامية المتوحّشة صراعٌ مرير، وطريقه طويلة، ولا سبيل للانتصار عليها إلا بوعي وجودنا الحضاري، وبأنّنا شعبٌ واحدٌ في وحدة حياة ووحدة مصير.
عميد الخارجية
المركز في 12/11/2015 الرفيق عبد القادر العبيد

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *