رئيس الحزب لموقع الأخبار

تصريح ناطق رسمي باسم الجبهة الشعبية للتغيير والتحرير

صرّح الناطق الرسمي باسم الجبهة الشعبية للتغيير والتحرير المعارِضة في الشام بما يلي:
فوجئ السوريون يومَي 14-15/3/2014 بتداول إعلامي لتصريحات أدلى بها شخص قيادي فيما يسمى بالمجلس”الوطني السوري” يدعى كمال اللبواني، تتلخّص بمبادرة يطلقها للتنازل عن الجولان السوري المحتلّ للاحتلال اليهودي مقابل مساعدة الأخير في إسقاط النظام السوري.
إنّ تصريحاتٍ كهذه هي وصمة عار إضافية على جبين الجهة التي ينتمي إليها المذكور، ويؤكّد دورها المشبوه المرتَهَن للخارج في تأجيج الأزمة والكارثة البشرية في الشام، وإنّ تحرير الأراضي المحتلّة وفي مقدّمتها الجولان هو هدفٌ وطنيٌّ جامع ومستحق، وهو من الثوابت الوطنية للشعب السوري ولا يملك أحد أو جهة أيًّا كانت التصرّف خلاف ذلك.
دمشق 15/3/2014 الجبهة الشعبية للتغيير والتحرير

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *