كلمة الرفيق رؤوف المصري في "المؤتمر الدائم لنصرة القدس والمقدسات"

نشاطات مفوضية سيدني المستقلة حزيران وآب 2012

وردنا من مفوضية سيدني المستقلة ملخص عن سلسلة من النشاطات الاجتماعية التي شاركت فيها أو أقامتها في حزيران وتموز وآب 2012. وهدفت المساهمة في كافة النشاطات إلى تعزيز نمو الحزب السوري القومي الاجتماعي في أستراليا، وفي نشر فكره بين المغتربين، وفي إيصال وشرح نظرته لما يجري في الوطن.
فبتاريخ 1 حزيران، لبّت المفوضية دعوة عشاء من الناشط الأستاذ أحمد ديب من جمعية مرياطة. وبتاريخ 2 حزيران، وجهت دعوة عشاء باسم الحزب السوري القومي الاجتماعي إل الرفيق مرعي على شرف الضيف القادم من لبنان سماحة العلامة السيد علي محمد حسين فضل الله من جمعية المبرات الخيرية. وبتاريخ 3 حزيران، شاركت مفوضية سيدني في مسيرة تأييد للجيش اللبناني في هاي بارك في مدينة سيدني. وبتاريخ 5 حزيران، وجهت دعوة عشاء باسم الحزب من جمعيات سانت جورج في سيدني على شرف ضيف أستراليا سماحة السيد العلامة علي حسين فضل الله، وتمّ تلبية الدعوة. وبتاريخ 6 حزيران، وجهت دعوة عشاء من الناشط والصديق حسين الديراني على شرف سماحة السيد علي محمد حسين فضل الله. وبتاريخ 7 حزيران، دعوة لاجتماع في بيت الناشط أحمد ديب، عضو إداري في جمعية مرياطة، والحضور كان يضم المفوّض ورفقاء من مفوضية سيدني المستقلة، ومسؤول حركة أمل في أستراليا الحاج كامل مسلماني، ورئيس مجلس الجالية وجمعية أبناء العرقوب السيد عدنان مرعي، إلى جانب ممثلين عن التيار الوطني الحرّ وتيار المردة. وكان الاجتماع حول نشاط الأحزاب الوطنية والجمعيات والاتحادات السورية العربية الأكثر فعالية في أستراليا، وقد أشاد الجميع بنشاط الحزب السوري القومي الاجتماعي في سيدني والمتمثل بالمفوض الرفيق موسى مرعي، كما أشادوا بنهج السياسة القومية التي يسلكها الحزب السوري القومي الاجتماعي ممثلاً بحضرة رئيس الحزب الرفيق الدكتور علي حيدر، وتمنّوا له التوفيق والنجاح في المسؤوليات الملقاة على عاتقه والرفقاء العاملين في الحزب لازدهار الوطن السوري. وحمّل الحضورُ الرفيق مرعي التحية والتأييد لحضرة رئيس الحزب.
في تاريخ 8 حزيران، أقام المفوض الرفيق مرعي في منزله، عشاء وندوة جمعت مواطنين متقرّبين إلى النهضة السورية القومية الاجتماعية، ضمّت مواطنين سوريين مغتربين من الكيان العراقي، بالإضافة إلى سوريين من الجالية اللبنانية والشامية والفلسطينية، يتمّ الاتصال بهم إفرادياً أو من خلال الجمعيات السورية العاملة في سيدني. وبتاريخ 18حزيران، وجهت دعوة باسم الحزب السوري القومي الاجتماعي إلى مفوضية سيدني المستقلة، من الجمعية الأسترالية الكورية للسلام، حيث ألقى المفوض الرفيق مرعي محاضرة حول ما يحصل في «الشرق الأوسط» من أحداث هي صنيعة إسرائيلية – أميركانية. وبتاريخ 24 حزيران، لبّى المفوض دعوة غذاء من جمعية العدالة بمناسبة يوم اللاجئ العالمي في مدينة أوبرن في سيدني. وفي 13 تمّوز، أقامت مفوضية سيدني المستقلة سهرة اجتماعية وحلقة إذاعية جمعت المواطنين المتقرّبين والإعضاء في الجمعية المذكورة. وبتاريخ 15 تمّوز، تمّ الاحتفاء بذكرى الثامن من تموز، وقد حضرت وفود من الأحزاب والجمعيات والاتحادات اللبنانية والشامية والعراقية والفلسطينية. وبتاريخ 18 تمّوز، تمّت زيارة وفد من اتحاد شباب الجنوب إلى منزل المفوض الرفيق موسى مرعي لتهنئته بشهر رمضان الكريم، وكانت مناسبة لشرح مبادئ الحزب وموقفه من الأوضاع الراهنة. كما لبّى حضرة المفوض والرفقاء دعوات إفطار خلال شهر رمضان من الحاج كامل مسلماني، واتحاد الإمام السجاد، وممثل المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى الشيخ كمال مسلماني، ومن رئيس جمعية قائم آل محمد، ومن مجلس الجالية اللبنانية.
وفي 17 آب (وبعد يومين على ولادة الزهرة سارة موسى مرعي) ألقى الرفيق موسى محاضرة بعنوان: الأمة السورية تحتاج إلى الدولة القومية. وبتاريخ 25 آب، وجهت دعوة من رئيس اتحاد شباب الجنوب إلى الحزب لحضور حفلة عشاء تخللها برنامج فولكلوري وطني. وقد لبّى الدعوةَ المفوّضُ ومجموعٌ من الرفقاء.
يتوجه مكتب عبر الحدود بالتقدير إلى رفقاء مفوضية سيدني المستقلة على مجهودهم لنشر الوعي القومي، مع تحية إلى الرفيقة شادية خوري على نشاطها في الإعلام والتوجيه المعنوي.
المجد لسورية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *