أقوال الزعيم

نحن لا نطلب التعويض. نطلب الحقيقة بذاتها، وهذه الحقيقة هي حقيقة انتصار النفس السورية على كل ما يعترض سبيلها في تحقيق مثلها العليا، تحقيق مقاصدها الكبرى. (سعاده)

نحن لا نطلب التعويض. نطلب الحقيقة بذاتها، وهذه الحقيقة هي حقيقة انتصار النفس السورية على كل ما يعترض سبيلها في تحقيق مثلها العليا، تحقيق مقاصدها الكبرى. (سعاده)

أكمل القراءة »

نحن نحمل المتاعب، لا ننوء ولا نرزح بها، ننتصر عليها ونخرج إلى مرح وانشراح في الحياة إلى تحقيق للوجود، الذي لا يمكن أن يكون عبثا أو وهمًا، لذهاب إلى وجود وهمي مفترض، هوالتعويض الوحيد عن العجز عن تحقيق الحياة في الوجود. (سعاده)

نحن نحمل المتاعب، لا ننوء ولا نرزح بها، ننتصر عليها ونخرج إلى مرح وانشراح في الحياة إلى تحقيق للوجود، الذي لا يمكن أن يكون عبثا أو وهمًا، لذهاب إلى وجود وهمي مفترض، هوالتعويض الوحيد عن العجز عن تحقيق الحياة في الوجود. (سعاده)

أكمل القراءة »

إن غايتنا هي الوصول الى حياة أجمل وأسمى، إلى حياة تبرز لنا الحياة والجمال والقوة لتكوين الأمة العظيمة التي تبني مجدًا.( في مدرسة الناشئة: النشرة الرسمية- العدد السادس- شباط 1948)- (سعاده)

إن غايتنا هي الوصول الى حياة أجمل وأسمى، إلى حياة تبرز لنا الحياة والجمال والقوة لتكوين الأمة العظيمة التي تبني مجدًا.( في مدرسة الناشئة: النشرة الرسمية- العدد السادس- شباط 1948)- (سعاده)

أكمل القراءة »

إن القوة النظامية مهما كانت صغيرة، أفعل بكثير من الجماهير التي لا تجمعها إرادة واحدة في الحياة، ونفسية واحدة، وبناء مناقبي واحد. (سعاده)

إن القوة النظامية مهما كانت صغيرة، أفعل بكثير من الجماهير التي لا تجمعها إرادة واحدة في الحياة، ونفسية واحدة، وبناء مناقبي واحد. (سعاده)

أكمل القراءة »

في الوحدة الاجتماعية تزول الحزبيات الدينية وآثارها السيئة وتضمحل الأحقاد وتحل المحبة والتسامح القوميان محلها ويفسح المجال للتعاون الاقتصادي والشعور القومي الموحد وتنتفي مسهلات دخول الإرادات الأجنبية في شؤون أمتنا الداخلية. (سعاده)

في الوحدة الاجتماعية تزول الحزبيات الدينية وآثارها السيئة وتضمحل الأحقاد وتحل المحبة والتسامح القوميان محلها ويفسح المجال للتعاون الاقتصادي والشعور القومي الموحد وتنتفي مسهلات دخول الإرادات الأجنبية في شؤون أمتنا الداخلية. (سعاده)

أكمل القراءة »

نحن نهضة تنهي عهد التخاذل والتقلص والتراجع، وتبتدئ عهد النمو والتقدم والتوسع. إننا ننمو بحيويتنا وفاعليتنا، لا بما يتراكم علينا من الخارج. إن حقيقتنا هي حقيقة النمو الذاتي من داخلنا والتوسع على كل مدى ما تقدمه الطبيعة وما تستطيعه مقدرتنا. (سعاده)

نحن نهضة تنهي عهد التخاذل والتقلص والتراجع، وتبتدئ عهد النمو والتقدم والتوسع. إننا ننمو بحيويتنا وفاعليتنا، لا بما يتراكم علينا من الخارج. إن حقيقتنا هي حقيقة النمو الذاتي من داخلنا والتوسع على كل مدى ما تقدمه الطبيعة وما تستطيعه مقدرتنا. (سعاده)

أكمل القراءة »